الجمعة .. مواجهة قوية في الجولة الثامنة من الدوري الممتاز لكرة القدم

الجمعة .. مواجهة قوية في الجولة الثامنة من الدوري الممتاز لكرة القدم

- ‎فيمحلية

تنتظر فريق الاتحاد مواجهة قوية غداً مع الوحدة في الجولة الثامنة من الدوري الممتاز لكرة القدم والتي يلتقي فيها أيضاً الطليعة مع الجيش وحطين مع الشرطة والكرامة مع المحافظة والمجد مع حرفيي حلب والوثبة مع النواعير.

ويسعى الاتحاد الثالث بـ 14 نقطة الى خطف نقاط المباراة وانتزاع الصدارة من منافسه الوحدة الذي يتقدم عليه بفارق نقطة واحدة فقط رغم صعوبة المباراة التي ستقام على ملعب تشرين بدمشق والتي من المتوقع ان تحظى بحضور جماهيري كبير ولا سيما من جهة الوحدة الذي يقدم أداء جيداً منذ بداية الدوري حيث فاز في 5 مباريات حتى الآن مقابل 4 انتصارات للاتحاد.

ويبدو الجيش الخامس بـ 11 نقطة بحاجة إلى الفوز في هذه الجولة لاستعادة توازنه وايقاف هدر المزيد من النقاط عندما يلتقي الطليعة السابع على ملعب الفيحاء بدمشق والذي يتقاسم معه الرصيد ذاته من النقاط لكنه يتأخر عنه بفارق الأهداف ويمكن القول أن كفة الفوز تميل لمصلحة الجيش فالمباراة تقام على أرضه وهي فرصة مثالية لتحسين مركزه على لائحة الترتيب.

وعلى ملعب الباسل في اللاذقية يلتقي حطين الثاني عشر بـ 5 نقاط مع الشرطة الرابع بـ 12 نقطة وسيبذل الشرطة ما بوسعه لتحقيق الفوز وإضافة ثلاث نقاط جديدة إلى رصيده للتقدم أكثر في سباق المنافسة على الصدارة مستفيداً من الأداء المتواضع الذي يقدمه حطين الذي لم يفز سوى مرة واحدة منذ بداية هذا الموسم.

ويدخل الكرامة الحادي عشر بـ 8 نقاط منافسات هذه الجولة بمعنويات منخفضة بعد خسارته القاسية في الجولة الماضية على أرضه وبين جمهوره أمام الاتحاد بأربعة أهداف دون رد أدت الى استقالة مدربه مصطفى الرجب لذلك لن يوفر جهداً لمصالحة جماهيره بتحقيق الفوز على المحافظة العاشر بـ 9 نقاط عندما يلتقيان على ملعب خالد بن الوليد في حمص.

ويطمح حرفيو حلب السادس بـ 11 نقطة الى مواصلة أدائه الجيد للتقدم على لائحة الترتيب أكثر والوصول إلى المنافسة على الصدارة وهو ما يطمح إليه وقد يكون متاحاً في الجولات القادمة وخصوصاً بعد أن قلب التوقعات وهزم تشرين على أرضه ما جعله محط اهتمام خبراء كرة القدم السورية كمنافس لا يستهان به حيث سيلتقي في هذه الجولة مع المجد على ملعب رعاية الشباب في حلب.

وفي مباراة أخرى تقام على ملعب حماة البلدي يلتقي النواعير الثالث عشر ما قبل الأخير بـ 4 نقاط مع الوثبة التاسع بـ 9 نقاط.

ولفت مدرب الطليعة خالد حوايني إلى أن المباراة مع الجيش صعبة لأنها تجمعنا بحامل اللقب على أرضه ولكننا نملك العزيمة والإصرار على تحقيق نتيجة إيجابية ولا سيما أن معنويات اللاعبين مرتفعة بعد تحقيق فوزين متتاليين على حطين والمحافظة مبيناً أن الفريق يملك عدداً جيداً من اللاعبين القادرين على قلب النتيجة إذا ما قدموا مستواهم المعهود.

وقال مدرب النواعير مصعب محمد إن مباراتنا مع الوثبة مهمة جدا من أجل تحقيق الفوز وحصد النقاط الثلاث وإعادة الروح المعنوية لجميع لاعبي الفريق مشيراً إلى أنه وجه اللاعبين بضرورة عدم التسرع واللعب بجماعية من أجل تحقيق نتيجة إيجابية تفرح الجمهور لأن وضع الفريق لم يعد يتحمل إهدار المزيد من النقاط.

ولفت محمد إلى أن نتائج الفريق في المراحل السابقة لا تتناسب مع واقعه وإمكانات لاعبيه الجيدة لذا فإننا نسعى أن تكون مباراتنا مع الوثبة ممراً لتحسين النتائج في المراحل المقبلة.

المصدر: سانا