في وسط الأحياء الدمشقية .. طفل يُرمى من الطابق الثالث وأصابع الاتهام تتوجه لأمه!

في وسط الأحياء الدمشقية .. طفل يُرمى من الطابق الثالث وأصابع الاتهام تتوجه لأمه!

- ‎فيمثبت, مقالات خاصة

هز الشارع الدمشقي خبر سقوط طفل من الطابق الثالث، من شرفة منزله الواقع في منطقة القزازين في شارع بغداد، وعلى الفور بدأت مواقع التواصل الاجتماعي بتداول الخبر والذي شكل صدمة للمتابعين بسبب ترجيح ضلوع الأم في تلك الحادثة.

وبحسب شهود عيان كانوا بالقرب من مكان وقوع الحادثة، فإن صوت ارتطام الطفل بالأرض كان عالٍ جداً، مؤكدين بأنه ليس ناجم عن وقوع بسبب فقدان الطفل سيطرته على نفسه بل ناجم عن دفع أحد الأشخاص له، وأكد بعض الشهود رؤيتهم للأم وهي تحمل ابنها وترميه، فيما قال آخرن أن الطفل وقع من يد أمه وهي تلاعبه عن غير عمد، وفور وقوع الطفل هرع عدد من الجيران والمارة لحمل الطفل وإسعافه إلى المشفى، حيث فارق الحياة هناك.

وبرّر بعض الجيران فعلة الأم بسبب معاناتها من مرض عصبي يؤثر على إدراكها على حد قولهم، فيما نفى آخرون ذلك مؤكدين بأن الأم تتمتع بصحة جسدية ونفسية جيدة ولاتعاني من أي اضطرابات.

ومازالت تفاصيل الجريمة مشوبة الغموض، بانتظار نتائج تحقيقات الجهات المختصة لإيضاح الحقيقة.

المصدر: دمشق الآن