وداعاً لكلمات السر.. نظام جديد يسهّل تسجيل الدخول إلى المواقع والتطبيقات

وداعاً لكلمات السر.. نظام جديد يسهّل تسجيل الدخول إلى المواقع والتطبيقات

- ‎فيتكنولوجيا

أسوأ كوابيسنا هو عندما نفشل في تسجيل الدخول إلى موقع ما بسبب نسياننا لكلمة المرور. لكن الآن هناك طريقة جديدة من شأنها أن تُغنينا عن حفظ كلمات السر المُعقدة والصعبة لكل موقع أو خدمة نستخدمها.

نظام جديد يسهّل تسجيل الدخول إلى المواقع

معيار مصادقة الشبكة” أو WebAuthn، هو وسيلة جديدة يُمكنها أن تساعدك في تسجيل الدخول باستخدام يدك أو أي شيء بحوزتك، والتواصل مباشرة مع موقع الويب عبر البلوتوث أو USB أو NFC.

على سبيل المثال، إذا كُنت ترغب في زيارة موقع ما وتسجيل الدخول، ما عليك وقتها هو كتابة اسمك ثم يصلك رسالة أو تنبيه على هاتفك، تضغط على التنبيه هذا، ليتم تسجيل دخولك للموقع مباشرةً.

التعريف العلمي له، أنه نظام صُمِّم لإحلال أجهزة وطرق تشفير تشبه بطاقة الهوية، تسمى في علوم الحاسب “بيومترية”، وهذه الهوية يملكها المستخدمون بالفعل مكان كلمات المرور، وعندها يحل محل كلمات المرور الهاتف الذكي أو ماسح بصمة الإصبع أو كاميرا الويب لفتح المواقع.

بالإضافة إلى سهولته تلك، ومساعدته لنا على تخطى نسيان كلمات المرور الكثيرة، يَعِد معيار WebAuthn بحماية المستخدمين ضد هجمات الاحتيال واستخدام بيانات الاعتماد المسروقة؛ لأنه لن يكون هناك شيء لسرقته! فرمز المرور سيتم إنشاؤه واستخدامه مرةً واحدةً بجهازٍ معين في كل مرة يُسجِّل فيها المستخدم الدخول.

كما سيساعد على استخدام تفاصيل دخول فريدة لكل خدمة نستخدمها، بدلاً من استخدام كلمة المرور نفسها أو معلومات تسجيل الدخول لكل موقع، وهذا الأمر الذي قد نفعله خشية نسيان كلمات المرور الكثيرة، يجعلنا فريسة سهلة لقراصنة الإنترنت.

الخدمة الآن في مرحلة ما قبل الاعتماد رسمياً؛ إذ نقلت شركة W3C مصادقة WebAuthn إلى ما يُطلَق عليها مرحلة “توصية المرشح”، وهي الخطوة ما قبل الأخيرة قبل اعتماد “معيار الويب”. وقد تشجعت بعض المواقع والخدمات لبدء تطبيقه، إذ أعلنت المنظمة المسؤولة عن معايير الويب التزام متصفح جوجل ومايكروسوفت وموزيلا بدعم WebAuth، أي إن جميع متصفحات الويب الرئيسية ستُطبِّق المعيار الجديد.

المصدر: وكالات – شبكة ابونواف