هل عاد التنافس على لقب الليغا بعد تعثر برشلونة ؟

هل عاد التنافس على لقب الليغا بعد تعثر برشلونة ؟

- ‎فيعالمية

أحيا تعثر برشلونة أمام خيتافي يوم أمس على ملعب الكامب نو بالتعادل السلبي آمال الجماهير المدريدية بعد أن تقلص الفارق مع أتلتيكو مدريد الوصيف إلى 7 نقاط فقط، وذلك قبل 15 جولة على نهاية الدوري الإسباني.

برشلونة تعثر في آخر مباراتين له في الليغا أمام إسبانيول وخيتافي، حيث تعادل في كلتا المباراتين، في المقابل نجح أتلتيكو مدريد في تحقيق الفوز على فالنسيا وملقا وقلص الفارق من 11 نقطة إلى 7 نقاط.

وعنونت صحيفة ماركا الإسبانية عبر موقعها الرسمي “سباق لقب الليغا ما زال مستمراً”، في إشارة إلى أن أتلتيكو مدريد يمكنه قلب الطاولة على الفريق الكاتالوني الذي يقدم عروض متواضعة مؤخراً.

وأكدت الصحيفة في تقريرها على خروج ريال مدريد من دائرة المنافسة بشكل كامل كونه يبتعد عن برشلونة بفارق 17 نقطة حتى وإن كان لديه مباراة مؤجلة أمام ليجانيس.

واستعرضت ماركا مباريات برشلونة وأتلتيكو مدريد في الجولات القادمة، مشيرة إلى أن المباراة التي ستجمعهما في 4 من آذار القادم لحساب الجولة 27 ستلعب دوراً رئيسياً في حسابات الصراع على اللقب.

ورغم أن كل شيء أصبح وارداً على الورق، إلا أن برشلونة ما زال يملك الأفضلية ليس بفارق الـ7 نقاط وحسب، بل لكونه سيخوض معظم المباريات الكبيرة على معقله الكامب نو، حيث سيستضيف كل من اتلتيكو مدريد، ريال مدريد، فالنسيا، فياريال وأتلتيك بيلباو، وتعد المباراة الوحيدة الصعبة التي سيخوضها خارج معقله هي مواجهة إشبيلية.

على الجانب الآخر، فإن أتلتيكو مدريد تنتظره مباريات معقدة خارج ملعبه أمام كل من ريال مدريد، برشلونة، إشبيلية، فياريال، الأمر الذي يجعل مهمته صعبة في تحقيق سلسلة انتصارات حتى نهاية الموسم.

المصدر: سبورت 360