مدرب منتخب سوريا يستبعد محمد ميدو “نهائياً”

مدرب منتخب سوريا يستبعد محمد ميدو “نهائياً”

- ‎فيمحلية

أعلن الاتحاد السوري لكرة السوري في بيان صادر من إدارة بعثة منتخب سوريا المتواجدة حالياً في الصين عن استبعاده لاعب الوسط محمد ميدو من تشكيلة المنتخب بشكل نهائي.

وأشار البيان إلى أن ميدو لاعب نادي الكويت الكويتي طلب من الألماني برند شتانغه مدرب منتخب سوريا بعد نهاية المباراة مع البحرين التي انتهت بفوز سوريا بهدف وحيد عدم السفر إلى الصين واللعب في المباراة الودية، “اعتقاداً منه أن المدرب لا يريد إشراكه في المباراة وذلك بعد أن أشرك المدرب ستة لاعبين من زملائه بدلاً منه في مباراة البحرين” ، مشيراً أنه يرفض الجلوس “على مقاعد البدلاء وعدم المشاركة”.

وأضاف البيان أن إدارة المنتخب طلبت من اللاعب الراحة على أن تتم مناقشة الأمر في اليوم التالي إلا أن إدارة المنتخب “فوجئت بميدو وهو يطلب جواز سفره في اليوم التالي بعد أن أكد أنه قام بحجز تذكرته للعودة إلى ناديه وقراره بعدم مواصلة المعسكر الحالي، ورغم المحاولات لثنيه عن هذا القرار إلا أنه أصر على موقفه ليتم منحه جواز سفره”.

من جهته قال المدرب شتانغه ضمن البيان: “مباراة البحرين كانت جزءاً من استعداداتنا لنهائيات كأس آسيا في الإمارات 2019 وقد استثمرنا الفرصة لنختبر عدداً من اللاعبين لكن بعد المباراة أبلغني ميدو أنه يريد مغادرة الفريق ما لم أقدم له ضمانات بالمشاركة في مباراة الصين وأنه لن يقبل بالجلوس على مقاعد البدلاء”.

وأضاف: “إحدى مهامي كمدرب ليس تطوير أداء اللاعبين والفريق فحسب ولكن تثقيفهم أيضاً بضرورة احترام قوانين وقواعد كرة القدم الدولية”.

وتابع شتانغه: “حميد ميدو كان ضمن خططي لكأس آسيا ولكن كنتيجة لما حدث ولسلوكه هذا فإنه لن يكون ضمن تشكيلتنا خلال فترة الاستعداد المقبلة أو في نهائيات كأس آسيا، وهذا قراري وحدي وأنا مسؤول عنه كما هو الحال بالنسبة لكل القرارات التي اتخذت في الفريق سابقاً ولا أحد يتدخل فيها”.

إصابة خريبين

من جهة ثانية تعرض مهاجم المنتخب عمر خريبين إلى إصابة منعته من إكمال اللعب في مباراة البحرين وتبين إصابته بتمدد في أربطة الركبة ويحتاج إلى راحة أسبوعين على الأقل ووافقت إدارة المنتخب على عودته إلى ناديه الهلال السعودي لمتابعة العلاج.

يذكر أن سوريا ستلتقي بعد غد الثلاثاء مع الصين ضمن استعدادات المنتخبين لنهائيات كأس آسيا.

المصدر: AFP