محمد الأحمد: لن ألجأ للقضاء لتحصيل حقي بل سألجأ لهذه الطريقة

محمد الأحمد: لن ألجأ للقضاء لتحصيل حقي بل سألجأ لهذه الطريقة

- ‎فيفنون

لا زال النجم السوري محمد الأحمد يخوض صراعًا مع شركة “قبنض” للإنتاج الفني، لتحصيل بقية حقوقه عن مشاركاته بمسلسل “فرصة أخيرة” الذي أنتجته الشركة منذ العام الماضي وتم عرضه على الشاشة .

بطل مسلسل “غرابيب سود”، كشف في حديث لـ”سيدتي. نت”، عن تفاصيل ما جرى معه من أجل تحصيل حقوقه، وقال: “عندما أنهيت تصوير العمل لم أكن قد تقاضيت سوى 30 بالمئة من حقوقي المادية، رغم أني استمريت بتصوير العمل سبعة أشهر، وتفرغت له وعملت به بكل إخلاص للمهنة، وبكل حب وبالجهد والتعب .. فتمت مكافأتنا بهذه الطريقة!!!”.

وأضاف محمد في حديثه لـ “سيدتي. نت” : “خلال كل مراحل التصوير قام الكثير من الفنيين والفنانين بالإضراب والتوقف عن العمل، من أجل تحصيل حقوقهم، وأنا كنت أتغاضى عن ذلك وأقول يجب أن نصبر ونتعاون مع الشركة لإنجاح المشروع، مع وعود من الشركة المنتجة بدفع مستحقاتنا بين يوم وآخر”.

وأوضح محمد أنه تلقى الكثير من الوعود من الشركة المنتجة لدفع مستحقاته، وقال : “عند انتهاء العمل والتصوير، ومنذ شهر آذار / مارس 2018 ولغاية شهر سبتمبر / أيلول، استمرينا بتلقي الوعود للحصول على باقي الأجور أنا ودارين حمزة، والمخرج فهد ميري”.

وأوضح محمد أنه حصل على قسم آخر من أجره في شهر أيلول / سبتمبر الفائت، وأضاف: “وبعد ضغط كبير اجتمعنا مع المنتج محمد قبنض، وحينها أعطاني جزءًا آخر من أجري، رغم أنّ العمل تم بيعه وعرضه، ومع ذلك لم يعطِنا أجرنا كاملًا، واستمر مسلسل الوعود ولغاية الآن لم يستجد أيّ شيء، وخلال الفترة الماضية وبسبب انشغالي بالتصوير بين تركيا وبيروت، توقعت أن يتصلوا بي ويبلغوني باستلام بقية مستحقاتي، ولكنهم لم يفعلوا”.

وشدد النجم السوري على أنه لا توجد أيّ مشكلة شخصية بينه وبين المنتج، وإنما هدفه تحصيل حقوقه وتعبه، وقال: لغاية حديثي معكم لم نقبض أجورنا، وبالتأكيد أريد حقي وليس لديّ أيّ مشكلة شخصية مع المنتج محمد قبنض، على الرغم من أني لم أترك أيّ مكان إلا ولجأت إليه، ومنها نقابة الفنانين، ليبقى السؤال المهم هل تستطيع النقابة تحصيل حقوقنا “.

وعما إذا كان يريد التوجه للقضاء لتحصيل حقوقه، قال محمد : “مبدئيًّا لن أتوجه للقضاء، ولكن سأتكلم عن الموضوع لكل وسائل الإعلام، وسيبقى السؤال المهم الذي أود طرحه على منتج العمل .. لِمَ لا تريد أن تدفع حقوقنا”.

وعن مواعيد استحقاق أجور الممثلين بشكل عام، قال النجم السوري: “الحالة الطبيعية أن يقبض الممثل حقوقه لدى انتهائه من تصوير مشاهده، سواء بمنتصف العمل أو نهايته، وبالنهاية الممثل ليس شريكًا للمنتج لا بالربح ولا بالخسارة “.

وعما إذا كان نادمًا على هذه التجربة ختم حديثه : “لست نادمًا على التجربة، لأني أعمل بضمير وإخلاص، ولكن بكل تأكيد لن أعيدها مرة أخرى”.

يشار إلى أنّ محمد يحضر على قناة الجديد ببطولة مسلسل “آخر الليل” للمخرج أسامة الحمد، بالإضافة إلى انشغاله بتصوير مسلسل “عروس بيروت” الذي يتقاسم بطولته مع النجم التونسي ظافر العابدين.

المصدر: سيدتي