بشار الجعفري: مرتاحون لنتائج أستانا 9

بشار الجعفري: مرتاحون لنتائج أستانا 9

- ‎فيعربي - دولي

أعرب رئيس وفد الجمهورية العربية السورية إلى اجتماعات أستانا الدكتور بشار الجعفري عن الارتياح لنتائج الجولة التاسعة من اجتماعات أستانا حول سورية.

وقال الجعفري في كلمته بختام جولة أستانا 9: “نشكر وفدي روسيا وإيران والدولة المستضيفة كازاخستان على مساهمتهم في إنجاح هذه الجولة”.

وأشار الجعفري إلى أن البيان المشترك للدول الضامنة لعملية استانا يؤكد الالتزام بوحدة وسيادة وسلامة أراضي الجمهورية العربية السورية ضد أي جهة خارجية تنتهك ذلك مشددا على أن سورية أنهت أحلام وأوهام القوى الاستعمارية ذاتها التي كانت تسعى لتقسيم سورية.

وأكد الجعفري أن سورية ستواصل مكافحة الارهاب وتحرير كل شبر من أراضيها سواء من الإرهاب أو من كل معتدٍ عليها لافتاً إلى أن الإنجاز الذى حققه الجيش العربى السورى بتحرير الغوطة الشرقية من الارهاب جعل دمشق ومحيطها آمنين.

الجعفري: إخراج الإرهابيين من ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي جاء ثمرة إنجازات الجيش العربي السوري في مكافحة الإرهاب بالتعاون مع الأصدقاء والحلفاء

وأوضح الجعفري أن إخراج الإرهابيين من ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي جاء ثمرة إنجازات الجيش العربي السوري في مكافحة الإرهاب بالتعاون مع الأصدقاء والحلفاء.

وفي سياق آخر أشار الجعفري إلى أن اليوم يصادف الذكرى السبعين لنكبة فلسطين التي تآمرت فيها القوى الاستعمارية القديمة الحديثة على الشعب الفلسطيني.

ولفت الجعفري إلى أن العالم بأسره شهد يوم أمس ثورة الشعب الفلسطيني ضد قرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب نقل سفارة بلاده إلى القدس المحتلة والمجزرة الرهيبة التي ارتكبتها قوات (الاحتلال الإسرائيلي) بحق أبناء الشعب الفلسطيني والتي راح ضحيتها عدد كبير من الشهداء وآلاف الجرحى.

وقال الجعفري: “نأسف لأن الرأي العام الدولي وأبطال حقوق الانسان ودعاة الديمقراطية صمتوا صمت القبور إزاء هذه المجزرة التي جرت بحق الشعب الفلسطيني لأن من ارتكبها هي صنيعتهم (إسرائيل)”.

يشار إلى أن البيان الختامي المشترك للدول الضامنة لعملية أستانا جدد التأكيد على الالتزام الثابت بسيادة سورية واستقلالها ووحدة أراضيها وضرورة تجنب الجميع لأي خطوات من شأنها المساس بهذه المبادىء وتقويض انجازات صيغة أستانا داعياً إلى ضرورة مواصلة مكافحة الإرهاب في سورية بهدف القضاء النهائي على تنظيمي (داعش) و (جبهة النصرة) وكل التنظيمات الأخرى.

وعقد وفد الجمهورية العربية السورية في وقت سابق اليوم اجتماعاً ثانياً مع الوفد الإيراني في إطار الجولة التاسعة من محادثات أستانا حول سورية.

كما عقد وفد الجمهورية العربية السورية اجتماعاً مع مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الخاص إلى سورية ستافان دي ميستورا.

وكان وفد الجمهورية العربية السورية برئاسة الدكتور بشار الجعفري عقد أمس اجتماعين منفصلين مع الوفد الإيراني برئاسة جابري أنصاري والوفد الروسي برئاسة الكسندر لافرنتييف مبعوث الرئيس الروسي الخاص إلى سورية في إطار محادثات أستانا 9 حول سورية وتم خلالهما بحث تفاصيل أجندة الجولة الحالية من المحادثات والقضايا التي تهم الأطراف الثلاثة.

وانطلقت في أستانا أمس الجولة التاسعة من المحادثات حول سورية بمشاركة وفد الجمهورية العربية السورية ووفود أخرى.

واستضافت العاصمة الكازاخستانية أستانا ثمانية اجتماعات حول سورية كان آخرها في الـ 21 والـ 22 من كانون الأول الماضي حيث جددت الدول الضامنة في البيان الختامي للاجتماع تمسكها والتزامها بوحدة الأراضي السورية وإيجاد حل سياسي للأزمة فيها ودعت إلى اتخاذ خطوات دولية عاجلة ونشطة لمساعدة السوريين على تحقيق حل سياسي.

المصدر: سانا