إعلامي خليجي يصدم بعد زيارته سورية.. فماذا قال؟

إعلامي خليجي يصدم بعد زيارته سورية.. فماذا قال؟

- ‎فيمثبت, مقالات خاصة

تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو للإعلامي الكويتي جعفر محمد الذي زار دمشق مع الوفد الإعلامي الكويتي المرافق للشيخ صباح المحمد والذي التقى السيد الرئيس بشار الأسد، يتحدث به عن زيارته الأخيرة لسوريا.

محمد تحدث عن صدمته الكبيرة بسبب التضليل الإعلامي الذي ينقل واقع الحياة في سوريا بصورة مغايرة، مبيناً أنه وفور عودته من سوريا قام بحذف عدة قنوات من تلفازه مثل “العربية” و”الجزيرة” و”سكاي نيوز”، لأنها ولفترة طويلة كانت سبباً في تشويه صورة الأحداث في سوريا.

ونوّه أيضاً إلى أن زيارة الوفد كانت سرية إلى سوريا، “بطلب من السلطات الكويتية”، معرباً عن استغرابه بالقرار الكويتي بجعلها علنية، من خلال نشرها في الصحف الرسمية الكويتية.

محمد أشار إلى أنه قد زار سوريا في طفولته وشبابه مرات عديدة، وأنه كان يقضي أوقاتاً سعيدة فيها.

محمد تحدث عن تفاصيل زيارته بأيامها الأربعة في سوريا، فبيّن أنه قام بزيارة الأسواق هناك وأنه تناول الطعام فيها، وأنه زار بعض الأماكن الدينية، وبيّن أيضاً أنه قام بزيارة الريف الدمشقي، وأبدى إعجابه الشديد برغبة السوريين بالحياة ونهضتهم السريعة بعد سبع سنوات على الحرب.

محمد أشار إلى أن دمشق أجمل من جميع البلدان التي زارها مؤخراً، فهي بنظره أجمل من باريس ومن بيروت ومن القاهرة ومن دبي وميلانو.

محمد حمّل “العربية” و”الجزيرة” مسؤولية تزوير الحقائق وخداع الجمهور فيما يخص القضية السورية، معتبراً بأن تلك القنوات تتناقل أخباراً كاذبة “خرط بخرط” على حد تعبيره.

محمد تغنى بالأمان السوري، مؤكداً بأنه لم تعترض زيارتهم أي شائبة أمنية.

محمد اختتم حديثه بدعوة للجميع لزيارة سوريا، لاكتشاف حجم الكذب والخداع الذي سوّق له الإعلام المظلل طوال السنوات السابقة.

الإعلامي الكويتي

الإعلامي الكويتي جعفر محمد الذي زار دمشق من ضمن الوفد الإعلامي الكويتي المرافق للشيخ صباح المحمد والذي التقى الرئيس الأسد، يوثق شهادته عن الأوضاع في سوريا وردة فعله من مجريات الحياة الطبيعية وتفاصيلها في العاصمة، ويوضح كم التضليل الذي تعرض له من قبل قنوات الجزيرة، العربية، الحدث وسكاي نيوز !!

Gepostet von ‎دمشق الآن‎ am Donnerstag, 4. Oktober 2018

المصدر: دمشق الآن