إدلب..و الاستفزاز الأخير..كيميائي

إدلب..و الاستفزاز الأخير..كيميائي

- ‎فيمقالات خاصة

محمد عماد عمايري ||خاص دمشق الآن

مما لاشك فيه أن التطور الحاصل اليوم على جبهات إدلب لن يمر مرور الكرام حيث أصيب اليوم جنديان سوريان نتيجة استنشاق غازات سامة بعد استهداف إرهابي منطقة شم الهوى في ريف إدلب الجنوبي الشرقي بقذائف صاروخية تحمل غازات سامة حسب ما أوردته اليوم وكالة سبوتينك 

إدلب التي شهدت مؤخرا قتال إخوة الفكر القاعدي وتبادل النفوذ وطغيان والرايات لتميل الكفة لصالح هيئة تحرير الشام التابعة لتنظيم القاعدة والتي باتت تسيطر على معظم جغرافيا المحافظة والأرياف المتاخمة للتنظيم المصنف على لائحة الإرهاب الدولي بمسماه القديم ((جبهة النصرة)).

استفزازت متكررة واستهدافات عدة شنها مسلحو إدلب على نقاط الجيش العربي السوري في مناطق خفض التصعيد مما يستدعي قوات الجيش العربي السوري إلى الرد المناسب واستهداف نقاط انتشار المسلحين ومرابض هاوناتهم ومدافعهم في أرياف حماة وحلب المتاخمين لإدلب فقد استهدفت اليوم وحدات الجيش العربي السوري في حماة تحركات المجموعات الإرهابية بين بلدة كفرنبودة وقرية تل هواش وفي محيط قلعة المضيق وخربة الناقوس بريف حماة الشمالي الغربي وفي الريف حلبي تم تحرير عدد من المختطفين كانوا محتجزين لدى التنظيمات الإرهابية في ريف حلب الشرقي.

الأوساط السياسية التي أخرت انطلاق العملية سابقا بمساعي تركية بدأت تتلاشى ورائحة البارود ودخانه بدأت تتلبد في سماء إدلب فالأجواء الآن أكثر ملائمة والإشارات السورية لمعركة إدلب باتت أكثر وضوحا ولا يوجد أوضح من تصريحات نائب وزير الخارجية والمغتربين السوري فيصل المقداد اليوم لاقتراب وعد إدلب حيث قال : سيتم تحرير كل ذرة تراب على أراضي الجمهورية العربية السورية ، وهذا الأمر ليس على المدى البعيد إنما في أقرب مدى يمكن أن يحقق أهدافنا وأهداف شعبنا وأهداف حلف المقاومة في تحقيق الانتصار النهائي على أعدائنا جميعاً.

وأكد أيضا أنه لايوجد قوى ستبقى على الأرض السورية إلا الجيش العربي السوري وحلفائه حيث قال : لن يكون على الأرض السورية في نهاية المطاف إلا الجيش العربي السوري وكل من تطلب منه حكومة الجمهورية العربية السورية أن يكون على الأرض السورية.

الجيش السوري وبعد كل خرق لاتفاق خفض التصعيد بات يرد بضربات موجعة واستهدافات دقيقة مع تحليق مكثف للطيران الحربي وطيران الاستطلاع ومما لاشك فيه أن قيادة الجيش العربي السوري عرفت بنك أهدافها والاستعدادت العسكرية في جاهزية تامة ولا يمنع رجال الحق عن دخول إدلب سوى إعلان ساعة الصفر إيذاناً بخلاصها وخلاص أهلها المستغيثين.

ليبقى السؤال هل يكون استفزاز اليوم واستخدام الغازات السامة الاستفزاز الأخير و القشة التي قسمت ظهر بعير إدلب؟؟

خاص دمشق الآن